• ×

قائمة

آخر التعليقات

احسنت 
وغداً تأتلق ألمع

21 أبريل 2019 | 1 | | 323
  أكثر  
لانطيقه لو عاد
هل الأمس يعود ؟!

21 أبريل 2019 | 1 | | 294
  أكثر  
يمديه قد سكر وصحصح 
جمعية الكشافة تُطلق حملة توعوية بأضرار المخدرات

21 أبريل 2019 | 1 | | 248
  أكثر  
يستاهل الجوني  فوفو العسيري 
الجوني : للمرتبة العاشرة بأمانة منطقة عسير

19 أبريل 2019 | 2 | | 1644
  أكثر  
بندر بن عبدالله آل مفرح

نبض عسير 212 رفقا بالمعلمات . . !!

بندر بن عبدالله آل مفرح

 0  0  227
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إمكانية تحقيق طلبات النقل للمعلمات ؛ يحتاج الى قرار شجاع من وزيرالتعليم ؛ نظرا للتبعات الثقيله التي لحقت ولازالت تلحق بالمعلمات ومنها ::
حدوث حالات طلاق ؛ وغياب تربية الاطفال ؛ وإنعدام الإدخار للمستقبل ؛ والتعرض لمخاطر السير ؛ إضافة لتأثيرات التقلبات الجويه القاتله ؛ وتدني عطاء المعلمات ؛ وإنعكاس ذلك على مخرجات التعليم ؛ وإهدار اموال طائله لتأمين الذهاب للاماكن البعيده ؛ وإزهاق ارواح الكثير فيما سبق ؛ وإصابة وإعاقة الكثيرحاليا ؛ مع استمرار مسلسل النزيف الدموي دون مراعاة الوزاره لهذا الامر ؛ وعدم قدرتها على معالجة هذا الوضع المؤسف ؛ وعجزها عن إتخاذ قرار يعيد الامور إلى نصابها . . .
إنتشرت مقاطع وهاشتاقات ورسائل وإستغاثات تشيرإلى حاجة الكثير من المعلمات للنقل في المدارس الاقرب لمقر إقامتهن ؛ وتمت استضافة الوزير على الهواء ولابوادر لحل هذه الازمه الاكثر اهميه على مستوى ملفات الوزاره . . .
الدوله ايدها الله تسعى جاهدة الى توفير الراحه لجميع المعلمات للقيام بواجب التربيه والتعليم وشؤون الاسره ؛ ولن يتم ذلك والمعلمات لم يتحقق لهن النقل ؛ فالبعض منهن يعملن في منطقه ؛ بينما الازواج في مناطق اخرى منذ عدة اعوام ؛ وهذا مالايستطيع ان يتحمله اي مسؤول في الوزاره لاسبوع واحد ؛ وليس لشهر اوعام اوعدة اعوام . . .
المعلمات في ذمة الوزير شخصيا ؛ وما يترتب على عدم النقل تتحمله الوزاره دون غيرها . . . نحن نتحدث عن مصلحه عامه تؤدي إلى تطوير التعليم ورقيه وجودة مخرجاته ؛ ونحاول من موقع المسؤوليه الإجتماعيه ؛ والوطنيه لفت نظر الوزير ووكلائه ومستشاريه ؛ بأعتبار ان تلبية النقل ؛ ولم الشمل . مصلحه وطنيه كبرى ؛ وإنجاز غير مسبوق يؤدي إلى زوال الكثير من التعقيدات التي اسست لها الوزاره فيما سبق . . .
نداء بمعالجة هذا الملف الشائك وفق آليه تتحقق فيها المصالح وتتلاشى فيها الاخطاء ؛ وتذوب من خلالها البيروقراطيه ؛ وتسمو الوزاره من خلالها بواجب المعلمات وتؤمن لهن البيئه الجاذبه . . .
والله ثم والله لو رفع هذا الامر ؛ من قبل وزير التعليم ؛ لملك احب شعبه واحبوه ؛ واحب العلم والقائمين عليه ؛ فأن النهايه ستكون سعيده لكل معلمه وايضا لكل معلم ؛ لان سلمان الاب ؛ والقائد ؛ والقدوه ؛ والملك ؛ هو الارحم ؛ والاقدرعلى الحل الذي سيدخل السرور على الاسره التعليميه ؛ والمجتمع باسره . . .
الجميع يترقب بشائر الإراده الملكيه الكريمه ؛ وهمتك يامعالي الوزير ؛ هذا الملف هام جدا ؛ وسيؤدي لقفل عشرات الالاف من المعاملات الخاصه بطلبات النقل ؛ وسيكون له مردود إيجابي على مفاصل التعليم ؛ ونجاح خططه ؛ واستراتيجياته ؛ وكل ما يتعلق به ؛ وايضا سيساهم في تعزيز حركة السير ؛ وسيرفد الخطط الامنيه ؛ وسيلبي حاجة الكثيرمن الاسر للاستقرار النفسي ؛ والاجتماعي ؛ والاسري ؛ وسيعيد الوئام المفقود والدفئ للحياة الزوجيه (استعن بالله يامعالي الوزير وحقق هذا الانجاز وانت تدير اهم الوزارت على مستوى الدوله ؛ وكن كريما ؛ ومرناً ؛ وعطوفا مع إخوآتك وبناتك المعلمات ؛ وخلد لنفسك إنجازا يسطر بأحرف من نور ؛ قبل مغادرتك لكرسي الوزاره إما متوفيا ؛ اومتقاعدا ؛ اومريضا ؛ اوبالإعفاء )

التعليقات ( 0 )