• ×

قائمة

آخر التعليقات

احسنت وهذا ما كنا نفتقده منذ زمن طويل لإضهار تراثنا دون خجل
جولة العربية

18 سبتمبر 2018 | 2 | | 259
  أكثر  
كلام جميل وهو كلام العاقل
جولة العربية

18 سبتمبر 2018 | 2 | | 259
  أكثر  
نعم تم ذلك في كل مناطق المملكه ماعدى عسير 
العمل والتنمية الاجتماعية : تضبط في 20 ألف جولة تفتيشية على قطاع منافذ تأجير السيارات 697 مخالفة لقرار التوطين

18 سبتمبر 2018 | 1 | | 58
  أكثر  
نقد بكل ادب واحترام  شكرا لكي اخت سلمى
حبيبتي أحلام .. وهل الحب الا عتاب و ملام .؟

18 سبتمبر 2018 | 18 | | 8662
  أكثر  

الأمير تركي بن طلال يلتقي مديري إدارات التعليم بالمنطقة

ناقش معهم الصعوبات التي تواجه الميدان التعليمي وسبل تعزيزها في أسرع وقت ممكن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أبها: الشؤون الإعلامية بإمارة منطقة عسير
التقى صاحب السمو الملكي ، الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز ، نائب أمير منطقة عسير ، في مكتبه بالإمارة اليوم ، سعادة مدير عام التعليم بالمنطقة جلوي آل كركمان ، يرافقه مدراء إدارات التعليم بمحافظات المنطقة .

وفي بداية اللقاء رحب سمو نائب أمير منطقة عسير بالجميع ، كما استمع سموه من مديري إدارات التعليم على سير العملية التعليمية في مراكز ومحافظات منطقة عسير، لا سيما المحافظات الواقعة على الشريط الحدوي ومدارس التوأمة وفصولها الدراسية ، مستعرضاً أهم الخدمات المقدمة والمبادرات التي تنطلق منها ، والعوامل التي تساهم في النمو المهني لدى المعلمين والمستوى التحصيلي لدى الطلاب .

كما ناقش الأمير تركي بن طلال مع مديري إدارات التعليم الصعوبات التي تواجه الميدان التعليمي في كافة محافظات ومراكز منطقة عسير ، والتي جاءت في مقدمتها غياب النقل المدرسي في عدد من المحافظات ، بالإضافة إلى عدد من المتطلبات الأساسية لمدارس التوأمة بالحد الجنوبي ، وتحديداً في محافظة ظهران الجنوب وسراة عبيدة ، إلى جانب مشكلة عجز المعلمين بعدد من المدارس والصعوبات المتعلقة بالمباني المدرسية في مدارس التوأمة بمحافظة ظهران الجنوب ، والسبل الكفيلة بتذليلها وحلها في أسرع وقت ممكن وذلك من أجل أداء الرسالة التعليمية على أكمل وجه .

من جانبهم قدم مديري إدارات التعليم بمنطقة عسير شكرهم وتقديرهم لسمو نائب أمير منطقة عسير على متابعته لكل ما من شأنه الإرتقاء بالعملية التعليمية في المنطقة ، خصوصاً في الحد الجنوبي ، وحرصه الدائم على استمرار التعليم بالمدارس التي تقع على الشريط الحدودي وتذليل وتعزيز كافة الصعوبات أمامها، ودعمها ميدانياً بمختلف الخطط والبرامج التي تضمن أداء مهمتها بالشكل المناسب.
بواسطة : محمد سامر
 0  0  178
التعليقات ( 0 )