• ×

قائمة

آخر التعليقات

شكرا للاعبين شكرا للأعضاء الداعمين الذين يقفون معنا خلف فريق المكارم كلنا يدا واحده لأعادة هذا الكيا
المكارم يتأهل لدور 16 بدورة الشلال

12 يوليو 2019 | 1 | | 293
  أكثر  
شكراً لك أستاذ على ماذكرت في إخوانك وزملاءك وهذا الوفاء ليس بغريب عليك وأنت أهل له أسأل الله أن يوفق
{ مُجَمَّع الثقافة }

8 يوليو 2019 | 2 | | 327
  أكثر  
         وفي يا استاذ علي والله ليس بمستغرب ولك كل الحب والتقدير خير من عاشرنا  
{ مُجَمَّع الثقافة }

7 يوليو 2019 | 2 | | 327
  أكثر  
Ali motmi
فرع الكلية التقنية برجال ألمع يفتح باب القبول والتسجيل الكترونيا للفصل الدراسي الأول

7 يوليو 2019 | 28 | | 19077
  أكثر  

قريباً .. إطلاق بوابة المرصد الوطني للعمل لنشر تقارير ومؤشرات سوق العمل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
صدى ألمع : الرياض
أكمل المرصد الوطني للعمل التابع لصندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، بناء بوابته الالكترونية، لتكون قناة تواصل مع عملائه، ونشر منتجات المرصد من تقارير ودراسات مسحية ولوحات مؤشرات تعكس وضع سوق العمل السعودي.

ويهدف المرصد الوطني للعمل، لأن يصبح المصدر الموثوق لبيانات وتحليلات سوق العمل، وكذلك المساهمة في دعم التحول الاستراتيجي من خلال توفير البيانات و المرئيات حول المواضيع الرئيسة الحالية والمستقبلية لسوق العمل في المملكة، وتم تطوير وتجهيز البنية التحتية للمرصد بالأجهزة والبرمجيات اللازمة وكذلك تفعيل اتفاقيات تبادل البيانات مع الجهات الحكومية ذات العلاقة.

وحدد المرصد أربعة أهداف استراتيجية لعمله، تتمثل في توفير بيانات دقيقة وموثوقة لجميع العملاء، وتقديم التحليلات والمرئيات لشركاء العمل، وبناء شبكة من الخبراء والمختصين لمواجهة تحديات سوق العمل، وإدارة ونشر المعرفة.

ويقدم المرصد عدد من المنتجات من بينها: مؤشرات تقييم مبادرات وبرامج الصندوق لتحليل أثرها على سوق العمل، واستكمل المرصد بناء 21 مؤشر لسوق العمل السعودي، وكذلك بناء لوحات مؤشرات تضم معلومات ومؤشرات عن سوق العمل ويتم تحديثها بشكل آلي.

ويعمل المرصد على إنجاز دراسات مسحية حول سوق العمل واحتياجاته بالتعاون مع جهات بحثية دولية ومحلية متخصصة، بالإضافة إلى إعداد تقارير دورية تفصيلية تعكس متغيرات سوق العمل على مستوى القطاعات والمناطق، وأخرى تعكس برامج وانجازات الصندوق، بالإضافة الى تقارير إحصائية حسب الطلب لمتخذي القرار في منظومة العمل.

بواسطة : محمد سامر
 0  0  210
التعليقات ( 0 )