• ×

قائمة

آخر التعليقات

الله يرحمك ويغفر لك ويسكنك فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون 
أبوزيد المقصودي إلى رحمة الله

17 يوليو 2019 | 2 | | 665
  أكثر  
رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان
أبوزيد المقصودي إلى رحمة الله

16 يوليو 2019 | 2 | | 665
  أكثر  
السلام عليكم لنا امل  من سعادة امين امانة منطقة عسير الدكتور وليد الحميدى فى لجنه الى مطالب المع الج
بلدية رجال المع أين اسفلت الفروع لجبل فقوة

15 يوليو 2019 | 3 | | 553
  أكثر  
نتمنى من الجهات المعنية النظر بعين الجدية لهذه المطالب واين ذهبت الوعود من قبل البلدية والشركة المنف
بلدية رجال المع أين اسفلت الفروع لجبل فقوة

15 يوليو 2019 | 3 | | 553
  أكثر  

خلف ستار الكبرياء.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عائشة عسيري (ألمعية)
قد ننكر مشاعرنا، وضعفنا، وانكسارنا، مختبئين خلف كبريائنا، ليس لأنا نحب التعالي، ولكن لأنا نخاف الندم، أو الخذلان، أو خيبة أملنا، أو شماتة هذا، أو إثارة شفقة ذاك من الناس.

وقد نعيش صراعاً طاحناً، بين مانريد، ومانخشى، فنفضل اتباع سياسة الإنكار ،والنفي، والهروب للأمام، كحصانٍ جامحٍ يركض في البرية المفتوحة، مطأطئاً رأسه، ومغمضاً عينيه، لايدري إلى أين هو يركض، وإلى متى سيظل يركض على هذا النحو البائس.

وقد نضحك وأعينناً ممتلئةً بالدموع، فقط من باب المكابرة، والتحامل على الجراح.

وقد نختبىء بعيداً عن العيون، لننفرد بوجعنا،وانكسار قلوبنا، لأنا لا نحب أن نظهر ضعفنا، وحزنناً لأحد.

وقد نهيج، وننفعل، بغير سببٍ واضحٍ للآخرين، ولكنا نفعل ذلك من باب التنكر لآلامنا وخيبات قلوبنا، في محاولةٍ منا لإظهار قوتنا واختباءً خلف ستار الكبرياء.

عائشة عسيري (ألمعية).

بواسطة : محمد سامر
 0  0  638
التعليقات ( 0 )